الرئيسية » الأخبار » تطهير واعتقالات #CNN هل يتم اعدام قادة الانقلاب العسكري في تركيا؟ مصير قيادات محاولة الانقلاب العسكري”اخر اخبار الانقلاب العسكري فى تركيا”

تطهير واعتقالات #CNN هل يتم اعدام قادة الانقلاب العسكري في تركيا؟ مصير قيادات محاولة الانقلاب العسكري”اخر اخبار الانقلاب العسكري فى تركيا”

حالة من التطهير والاعتقالات تشهدها تركيا الأن بعد “الانقلاب العسكري فى تركيا” وفى مشهد تاريخي، ظهر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وسط حشود من الشعب التركي، معلناً نهاية محاولة الانقلاب التي قادها قائدا القوات الجوية والبرية.. مؤكداً أن ملايين الأتراك في الشوارع..وأن شرفه كمواطن تركي يحتم عليه أن يقول إن الشعب التركي واحد.. مبيناً أن هذا التحرُّك ما هو إلا عصابة حاولت الانقلاب على الشرعية، وأن هناك اعتقالات تمّت في صفوفهم وسيدفعون الثمن.

مصير قيادات محاولة الانقلاب العسكري

وأشار في كلمة له لدى وصوله مطار إسطنبول، إلى أن الإعلام الغربي لا يريد الازدهار لتركيا، مخاطباً جموع الجنود الأتراك وضباط الصف قائلاً: “أنتم جيش محمد”، مؤكداً أن الانقلاب حاول مهاجمة المخابرات ورئاسة الجمهورية والوزراء ومدير مكتبه وتهديده؛ بل قصف طائرته، موضحاً أن هؤلاء يستقبلون أوامرهم من أمريكا، ومشدّداً على أن تركيا الجديدة مختلفة عن تركيا القديمة، وأنه سينظّف القوات المسلحة بنسبة 100 %.

اخر اخبار الانقلاب العسكري فى تركيا

وقال أردوغان: “بعد ظهر أمس شهدت تركيا تحرُّكاً لمجموعة صغيرة داخل القوات المسلحة التركية استهدفت – مع الأسف الشديد – وحدة تركيا والشعب التركي وتماسكه وقال هذه العصابة مكوّنة من مجموعة من الجيش والشرطة تكره الشعب التركي وتأخذ أوامرها من الكيان الموازي”، مشيراً إلى أن “مطار أتاتورك، قبل مدة قصيرة جداً، تعرّض لعملية إرهابية لـ (داعش)، والآن حاول (الكيان الموازي) احتلاله”.

الانقلاب العسكري في تركيا

وتابع: “هذه محاولة تمرُّد تستهدف الوطن التركي، وأقولها بصراحة سيدفعون ثمناً كبيراً لهذه المحاولة الآثمة”، وبيّن :”نحن نتحدث عن حكومة منتخبة شعبياً؛ لكنهم إن لم يكونوا يرضون عن رجب طيب أردوغان؛ فهذا شأنهم ,وقال يحاولون مرة وأخرى وأخرى الانقلاب على الشرعية وسنستمر في محاربة هذا الكيان ولو كان كفننا لباساً لنا، وبلطف الله ورعايته سيؤدي هذا التمرُّد إلى تنظيف القوات المسلحة التركية التي يجب أن تكون نظيفة 100 % وفصّل “أردوغان” الموقف قائلاً: “اشترينا الطائرات الحديثة لندافع عن تركيا ضدّ أعدائها، وهذه العصابة حاولت أن تحتل مطار أتاتورك الدولي، وتهدّد رئيس الجمهورية شخصياً، لقد كنت في ولاية مرماريس – جنوبي تركيا، وفور إقلاع طائرتي من مرماريس حاولوا قصف مكاني”.

هل يتم اعدام قادة الانقلاب العسكري في تركيا

CNN Arabic هل يتم اعدام قادة الانقلاب العسكري في تركيا- أردوغان: لا يمكن تأخير عقوبة الإعدام على من شاركوا في الانقلاب

عاجل اخر اخبار تركيا اليوم 18/7/2016 ,اعتقال 6 الاف قيادى بالجيش لصلاتم بالانقلاب ,احدث تصريحات اردوغان وقراراتة الاثنين

الجيش: نحن رهن إشارة الدولة والشعب وعن احتمالية تنفيذ أحكام الإعدام في قادة محاولة الانقلاب العسكري والمشاركين فيه قال: “تركيا لديها التزامات حقوقية، ولن تقدم على هذا الفعل، لأن ما حدث يوم أمس سيتم إدانتها عليه من قبل الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة بسبب الاعتداءات، التي مورست ضد المتمردين، إذ كان من المفترض أن يتم تسليم العناصر الانقلابية وليس التنكيل بها”، مشيرا إلى أن تركيا لا تطبق عقوبة الإعدام.

عقب أول انقلاب قام به الجنرال جمال جورسيل عام 1960، تم إقامة محاكمة شكلية للرئيس والحكومة، حيث تم سجن رئيس الجمهورية مدى الحياة فيما حكم بالإعدام على مندريس، ووزيري الخارجية فطين رشدي زورلو، والمالية حسن بلاتقان وجرى التنفيذ في أواسط سبتمبر 1960.

اخر اخبار تركيا اليوم 16/7/2016 ,تصريحات اردوغان واخباره اليوم مباشر ,فشل الانقلاب ومن ورائه ,هل سيقوم انقلاب ثانى ومتى ؟

أما الانقلاب الأشهر في تركيا وهو “كنعان إيفرين” عام 1980، فشهد حالة من القمع السياسي، غير المسبوق، ودموية في الشوارع التركية وعن مصير قيادات محاولة الانقلاب العسكري، الذي جرت أحداثه أمس، الجمعة، والذي باء بالفشل عقب نزول الشعب التركي إلى الشارع، ليحبط مخطط عناصر من الجيش في ساعات قليلة.

وفي عام 2009 تم تنفيذ عملية في تركيا أطلق عليها عملية “المطرقة”، وتم التصدي لها بمحاكمات عسكرية وكان من الصعب اتخاذ قرار بحبس عسكري تركي ولكن الرئيس التركي الحالي رجب طيب أردوغان تغلب على ذلك خلال أعوام 2007 و2009 و2010″، مشيرا إلى أنه عقب الخمس سنوات الأولى من ولايته، أصبح أردوغان يتهم أي خصم له بالانقلاب، لأنه مصاب بـ”فوبيا الجيش والدستور التركي الحالي موضوع منذ عام 1980 ودائما ما يتحدث أردوغان بضرورة تغيير دستور العسكر،.

استسلام-عناصر-انقلابية-انقلاب-تركيا-مقر-انقرة-331x219

حيث أن رئيس الأركان يتبع البرلمان التركي ورئيس الدولة هو القائد الأعلى للجيش ولكنه منصب شرفي وحسب  وكالة أنباء الأناضول شهدت الشوارع احتفالات بعد فشل الانقلاب وتم توقيف 3 ضباط و13 جندي من مجموعة الانقلابيين المحدودة لدى محاولتهم لاقتحام القصر الرئاسي بأنقرة وأعلن مستشار العلاقات العامة بجهاز الاستخبارات التركية “نوح يلماز” أن الحياة بدأت تعود لطبيعتها ورئيس الأركان العامة الجنرال خلوصي أقار” عاد إلى مباشرة عمله عقب احتجازه .

اترك رد