الرئيسية » تعليم » هل تم اغلاق صفحة «شاومينج» بعد تسريب مادة الانجليزى ؟ .. طب لمن لا يعرف «شاومينج» تعرف على من عم «شاومينج»

هل تم اغلاق صفحة «شاومينج» بعد تسريب مادة الانجليزى ؟ .. طب لمن لا يعرف «شاومينج» تعرف على من عم «شاومينج»

إغلاق صفحة “شاومينج” على فيس بوك بعد تسريب امتحان اللغة الانجليزية , اتحاد طلاب المدارس: «شاومينج» انتصر على المنظومة التعليمية , من هو «شاومينج»؟ ,,هل تم اغلاق صفحة «شاومينج» بعد تسريب مادة الانجليزى ؟ .. طب لمن لا يعرف «شاومينج» تعرف على من عم «شاومينج»

من هم شاومينج :

“شاومينج”، مصطلح انتشر على كافة المستويات في الآونة الأخيرة، إلى حد أنه أصبح من ضمن الكلمات الأكثر بحثًا على مواقع الإنترنت؛ خاصة بالتزامن مع فترة امتحانات الثانوية العامة. “شاومينج” صفحة تم إنشاؤها منذ عدة سنوات عن طريق شخص مجهول لا يعرفه أحد، ولكن الجميع يلجأ له؛ بهدف الحصول على أسئلة الامتحان أو نموذج الإجابة، حيث إن الصفحة وسيلة الطلبة لتسريب الامتحان؛ وهو ما يؤدي إلى رفع حالة الاستعداد القصوى داخل وزارة التربية والتعليم تصديًا لما يحدث. ورغم اهتمام الجميع بكلمة “شاومينج”، إلا أن لا أحد يكاد يعرف معناها، وقد يكون السبب في ذلك أنها ليست كلمة عربية، وإنما هي كلمة صينية الأصل مركبة، تعني البحث مع التصوير أو النسخ خلسة أي بشكل سري، أو صنع صورة طبق الأصل. ويطلق تعبير “شاومينج” عند الصينيين؛ عندما يمرون بامتحانات أكاديمية صعبة، وحينها يلجأون لأكثر الطرق ذكاءً وسهولة وسرعة في سرقة المادة العملية موضع الامتحان. واتبعت صفحة “شاومينج”، على “فيس بوك”، المنطق الصيني في تسريب امتحانات الثانوية العامة بمصر، وهو ما جعلها من أوائل الصفحات التي يلجأ لها الطلاب؛ بغية الحصول على ما يريدون؛ لسهولة حصولهم على الإجابات، وعدم تعرضهم لأي خطر. وهناك كثير من المقالات الصينية مكتوبة بصفحات غير حكومية صينية، ومزودة بالصور توضح أهم أساليب الغش، وأبرزها استخدام “قصاصات الأوراق”، وهي الطريقة الأشهر والأكثر أمانًا، والأسلوب الإلكتروني عبر استخدام الموبايل، وسماعات الرأس المزروعة في الأذن، والتي تباع في مصر حاليًا، والقلم الورقي، والكتابة على الأظافر، والساعة الرقمية، والمسطرة الإلكترونية، والقلم الإلكتروني، وتتميز كلها بوجود شاشات لعرض الإجابات عليها. ومن المتوقع أن تأخذ صفحة “شاومينج” نفس شهرة صفحات أخرى على مواقع التواصل الاجتماعي، وأبرزها “أصاحبي”، وهي صفحة ساخرة لها صدى على “الفيس بوك”.

تعرضت صفحة “شاومينج بيغشش ثانوية عامة”، التى سربت امتحان اللغة الإنجليزية اليوم، على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك للإغلاق منذ قليل. يذكر أن الصفحة قد قامت بتسريب إجابات الامتحانات قبل بدئه بأكثر من نصف ساعة، ونشرت للطلاب أسئلة متفرقة من الامتحان، وهو نفس الأمر الذى تم فى اللغة العربية، فى نفس الوقت الذى استمر فيه عدد من الصفحات تحمل نفس الاسم فى العمل.

إغلاق صفحة شاومينج


أصدر اتحاد طلاب مدارس مصر، صباح اليوم الثلاثاء، بيانا من غرفة عمليات الثانوية العامة يستنكرون فيه ما حدث من خلل ملفت في المنظومة التعليمية بداية من يوم الخامس من الشهر الجاري.

وقال البيان: “بدأ الخلل ‫‏بتسريب‬ امتحان اللغة العربية ثم تسريب امتحان التربية الدينية وإلقاء القبض على 12 مسئولل ثم إلى الشو الإعلامي الرهيب تحت عنوان (انتصار شاومينج‬ على الوزارة) ولكن المقصود هو الإهانة والانتصار”.

واستنكر البيان أيضا ما تم نشره على الصفحة الخاصة بـ”شاومينج” من عنوان المطابع السرية في رمسيس مذكور أعلاها (شكرًا وزارة التربية والتسريب).

وأقر اتحاد طلاب مدارس مصر بانتصار (شاومينج) على كيان المنظومة التعليمية في مصر، مؤكدين أن فشل المنظومة يطيح بأمل الطلاب‬.

وأشار البيان إلى أنه إذا ثبت تسريب امتحان اللغة الانجليزية، يجب مثول وزير التربية والتعليم بصفته وشخصه أمام القضاء المصري للتحقيق في هذا الأمر وأن يتم تأجيل امتحانات الثانوية العامة إلى أن يتم وضع قوانين تؤمن عملية الامتحانات وإلى أن تلتزم المنظومة بما تصرح به.

ويؤدي طلاب الثانوية العامة بنظاميها «الحديث والقديم» امتحان «اللغة الأجنبية الأولى» في الفترة من التاسعة صباحًا وحتى الثانية عشرة من ظهر اليوم الثلاثاء.

وتسير امتحانات اليوم الثلاثاء، وسط إجراءات أمنية مشددة خاصة بعد إلغاء امتحان «التربية الدينية» لتسريبه في اليوم الأول لامتحانات النظام الحديث أمس الأول.

وانطلق ماراثون امتحانات الثانوية العامة «نظام حديث»، صباح الأحد الماضي، حيث يؤدي ٥٦٠ ألف طالب وطالبة، وتتابع وزارة التربية والتعليم سير الامتحانات من خلال غرفة العمليات المركزية بالوزارة و٢٧ غرفة فرعية على مستوى المحافظات، كما يتابع اتحاد طلاب المدارس مشكلات وشكاوى الطلاب أثناء الامتحانات من خلال غرفة عمليات الاتحاد.

اترك رد