الرئيسية » الأخبار » تسريبات تسريبات :فوضى لا نهاية لها

تسريبات تسريبات :فوضى لا نهاية لها

تشهد إمتحانات الثانوبة العامة فاوضى عارمةفى هذا الموسم بدأت منذ أمس الأحد الموافق 5 يونيو 2016، حيث تسربت أسئلة امتحانات مادتي اللغة العربية والتربية الدينية، ما دفع وزارة التربية والتعليم إلى إلغاء مادة الدين.

الصفحات الإلكترونية التي تنشر تسربات الإمتحانات زاد معدل مشاهدتها بشكل ملحوظ ما دفع الكثير من الطلاب للجوء إليها لمعرفة أسئلة الإمتحانات.

وازرة الداخلية،ألقت القبض على المسئولين على إدارة صفحة ” شاومينج بيغشش ثانوية عامة ” على موقع التواصل الإجتماعى “فيس بوك”، من خلال الاستعانة بالتقنيات الحديثة من فحص فني وتتبع البصمة الإلكترونية لضبط العناصر المتورطة فى إنشاء صفحات على مواقع التواصل الإجتماعى “فيس بوك”.

وقال الكثير ممن يتابعوا  المشهد المحيط بالثانوية العامة من تسريبات بأنه فوضى على القائمين بالدولة الوقوف في وجهها حتى لا يضيع مجهود الطلاب المجتهدين طوال العام.

فقال الكاتب الصحفي خالد منتصر على صفحتة الشخصية على تويتر:”النهارده مع تسريبات الثانوية العامة تأكدت من حاجه واحده ان البلد طلعت بملحق دين

فيما وجه النائب علاء والي رسالة إلى وزارة التربية والتعليم بسرعة إتخاذ الإجراءات القانونية تجاه المتسبب فى إثارة الفوضى اليومية من تسريب الامتحانات وعدم تكرار ذلك مرة أخرى حرصاً على مستقبل أولادنا من الطلاب،وأن التسريب كان موجود بالعام السابق ، والآن يتكرر فى هذا العام .

فيما استنكرت إسراء متولي التسريبات قائلة :” إيه ذنب الناس اللي تعبت سنة كامله تيجي أنت تضيعهم، وإيه ذنب البلد اللي هتضيع بسببكوا دي لما واحد حشاش يدخل طب عشان أشتري الامتحان ولا معاه الموبايل، يعني أنتوا كدا فاكرين إنكم بتعملوا خير و بتخدموا الناس”.

فيما حمل فؤاد أشرف المسؤولية على الدولة والمسؤولين عن تأمين تلك الإمتحانات، واصفًا ما حدث بالفوضى التي يجب أن تقف لها الدولة بالمرصاد في باقي الإمتحانات.

فيما أبدى مروان علي استغرابه من الطلبة التي تضع كل تركيزها على طريقة الغش، وأن كل طالب إن لم يدخل الكلية بمجهوده سيضيع بها، ولن يدخل أي طالب كلية إلا التي يكتبها الله له، مطالبهم بأن يراعوا ضمائرهم، لأن الوقت مبكر على أن يبيعوا ضمائرهم.

اترك رد