الرئيسية » الأخبار » رد أيران علي ضرب السعودية لليمن هاديء وليس أنتقامي

رد أيران علي ضرب السعودية لليمن هاديء وليس أنتقامي

علي غير المتوقع كان رد أيران علي ضرب المملكة العربية السعودية لليمن هاديء علي غير العادة وصرح وزير الخارجية الإيرانی محمد جواد ظريف في تصريحات لقناة العالم الإخبارية، على هامش محادثات لوزان بسويسرا، أن «الجمهورية الإسلامية الإيرانية تطالب بالوقف الفوري للعمليات العسكرية السعودية في اليمن».


واعتبر ظريف أن العمليات العسكرية السعودية «تشكل انتهاکاً للسيادة اليمنية»، وأن هذه العمليات «لن تؤدي إلا إلی إراقة الدماء»، مؤكداً أن بلاده «ستبذل قصاری جهودها لاحتواء الأزمة في اليمن».

بروجردي: نار الحرب على اليمن سترتد على السعودية

صرّح رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي الإيراني، علاء الدين بروجردي، بأن «نار الحرب على اليمن سترتد على المملكة العربية السعودية»، داعياً إلى وقف العمليات العسكرية في هذا البلد، بحسب ما نقلت وكالة أنباء «فارس» الإيرانية.
ونقلت الوكالة، صباح اليوم، عن بروجردي قوله إن «إشعال النار هذا لا شك سيترك عواقب خطرة»، وأن العالم الإسلامي «سيتعرض لأزمة كبيرة نظراً إلى حساسية هذه المنطقة».
وتابع أن «إشعال السعودية نار حرب جديدة في المنطقة دليل على عدم اهتمامها بمشاكل الأمة الإسلامية وغياب المسؤولية لديها»، معتبراً أن نار هذه الحرب «سترتد على السعودية نفسها، لأن الحرب لن تبقى محدودة في نقطة واحدة».
كذلك، عبر بروجردي عن أمله في «توقف هذه العملية العسكرية على وجه السرعة» وأن تجرى تسوية مشكلة اليمن «عبر الطرق السياسية»، مشيراً إلى أن «القوات المسلحة (الجيش) والشعب اليمني سيهبان للدفاع عن سيادة بلاده».
وبحسب بروجردي، فإن للولايات المتحدة الأميركية دوراً في الهجوم السعودي على اليمن، قائلاً: «أميركا هي على رأس فتن الحرب في المنطقة وهي دعمت هذا الهجوم، ولا شك أن السعودية وعدداً من دول مجلس التعاون لم تقدم على إشعال هذه النار إلا بضوء أخضر أميركي، وهي لا تملك هذه الصلاحية».

اترك رد