الرئيسية » الأخبار » دقت طبول الحرب في اليمن:علي عبدالله صالح والحوثيين يحتلون مناطق هامة باليمن

دقت طبول الحرب في اليمن:علي عبدالله صالح والحوثيين يحتلون مناطق هامة باليمن

جميعنا يدعو الله أن يفك كرب اليمنين ويزيح عنهم الغمة وينجيهم من الهلاك وويلات الحرب أخر أخبار اليمن اليوم ## فقد سيطرت قوات موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح وجماعة أنصار الله ــ الحوثيين ـــ على مدينة تعز (جنوب البلاد)، كما أحكمت سيطرتها على مطار تعز الدولي، بعد ساعات من إعلان اللجنة الثورية العليا التابعة للحوثيين التعبئة العامة في البلاد., وكانت القوات الخاصة ــ الأمن المركزي ـــ ومسلحي اللجان الشعبية أحكموا سيطرتهم على المطار في منطقة الحوبان والمجمع القضائي.


اضافة الى المرافق الامنية في المدينة، حيث تم سحب كتيبة الجيش التي كانت تقوم بحراسة السجن المركزي، واستبدلوا بها جنود القوات الخاصة والحوثيين.. بينما تم تفريق تظاهرة مناوئة لعسكرة المحافظة، مما ادى الى موفاة احد المشاركين فيها واصابة العشرات بالرصاص الحي والاختناق بالغاز., , ناقلات وذخائر وتعزيزات, وكانت قوات مكونة من ثلاث كتائب وصلت الى محافظة تعز، معزّزة بعربات مدرعة وأطقم مسلحة، اضافة الى 8 ناقلات كبيرة محملة بالذخائر والاسلحة وتمكنت ميليشيات الانقلاب الحوثي أمس، السيطرة على بعض الأماكن الاستراتيجية في مدينة تعز بينها المطار، المجمع القضائي، والسجن المركزي، واستحدث عناصرها نقاط تفتيش موسعين من انتشارهم في عدد من الشوارع الرئيسة، لممارسة أعمالهم العدوانية بإطلاق الرصاص الحي والغازات المسيلة للدموع على المسيرات الحاشدة الرافضة لوجودهم.

وكشف مصدر يمني أن الرئيس السابق علي عبدالله صالح هو من رسم سيناريوهات دخول الحوثيين إلى تعز قبل ثلاثة أسابيع بخطوات مكشوفة تمثلت في اجتماعه بمجاميع شبابية من أبناء المحافظة، وعقده لقاءات جماعية ومنفردة مع مسؤولي حزب المؤتمر في المحافظات اليمنية، ظاهرها التأكيد على ضبط النفس والمحافظة على أمن واستقرار اليمن، وباطنها التهيئة لاقتحام الحوثيين لهذه المحافظات واحدة تلو الأخرى واستغرب المصدر عدم تنبه محافظ تعز والسلطة المحلية لتحركات علي صالح، التي بدأت من المحافظة وعن طريق مسؤول الحزب الذي عقد اجتماعا مع ممثلي الأحزاب والقوى السياسية الأخرى، طمأن من خلاله «كذبا» الأهالي بأن تعز ستبقى في مأمن من الفوضى والخراب.

اترك رد