الرئيسية » الأخبار » “العراق الان” كافة اخر جميع اخبار العراق اليوم الاربع 27-4-2016

“العراق الان” كافة اخر جميع اخبار العراق اليوم الاربع 27-4-2016

متابعينا الكرام فى كل مكان زوار جريدة أكروس نيوز الاخبارية نقدم لكم الان اخر اخبار العراق اليوم الثلاثاء 26-4-2016.”العراقية” كافة اخر جميع اخبار العراق اليوم الثلاثاء 26-4-2016

اخر اخبار العراق اليوم 27/4/2016

آخر أخبار العراق

اخبار العراق الان

اخراخبار طوزخرماتواليوم 27/4/2016

قيادي منشق لأتباع الصدر: قائدكم من ورق ويتاجر بكم “عربي 21″

شن الشيخ غيث التميمي، القيادي المنشق عن تيار رجل الدين العراقي الشيعي مقتدى الصدر، هجوما حادا على الأخير، مطلقا عليه سيلا من الأوصاف اللاذعة.

وقال التميمي خلال لقاء مع قناة “البغدادية” العراقية، الثلاثاء، إن “الصدريين يبقون جوعى والصدر متخم، ويبقى الصدر عندما يسافر إلى بيروت تقله طائرة خاصة، بينما تبقى حسرة على أمهات جرحى جيش المهدي وسرايا السلام (مليشيات تابعة للصدر)، أن يجلبن العلاج لأبنائهن”.وخاطب التميمي أتباع الصدر قائلا: “اعلموا أن قائدكم من ورق، واعلموا أن عمامة مقتدى الصدر من ورق، واعلموا أن اسمه من ورق، وأنه بعيد كل البعد عن تضحية الإمام الحسين”.واتهم القيادي المنشق، الصدر بأنه “تاجر بالصدريين (أتباع الصدر) وربح تجارته إلى الآن، ولكن خلال شهرين ستنتهي هذه التجارة وتنكشف الأوراق”.

الكاميرا تكشف من كان يرمي العبادي بقناني الماءأظهر مقطع فيديو تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، الأربعاء، الشخص الذي كان وراء رمي رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، بقناني الماء أثناء حضوره جلسة البرلمان أمس الثلاثاء.وتبين من خلال المقطع المأخوذ من لقطات بثتها كاميرات البرلمان، أن النائبة حنان الفتلاوي هي من كانت ترمي العبادي بقناني الماء، رفضا لحضوره جلسة البرلمان لعرض تشكيلته الجديدة من حكومة التكنوقراط.

وكان البرلمان منح، الثلاثاء، الثقة لخمسة وزراء من تشكيلة التكنوقراط التي تقدم بها العبادي، لاستبدال الوزراء الحزبيين وسط أجواء من الهرج والمرج واعتراض نواب، إذ قام عدد من النواب الغاضبين برمي قوارير مياه باتجاه العبادي، ومنعوه في البداية من من عرض تشكيلته الوزارية الجديدة.طلب رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني من المسؤولين في الإقليم وقادة قوات “البيشمركة” الكردية الحوار والتشاور مع من وصفهم “العقلاء في الحشد الشعبي” الذين يقفون ضد الفتنة في “طوز خورماتو” بصلاح الدين شمالي العراق, لمنع الأشخاص الذين يريدون إشعال نار الحرب والفتن وزعزعة طمأنينة
أهالي ومكونات القضاء.وقال رئيس إقليم كردستان- في رسالة بخصوص التوترات في قضاء طوزخورماتو اليوم الثلاثاء- إن أحداث قضاء طوزخورماتو في الايام الماضية أصبحت سببا لتوتر وعدم استقرار القضاء, معربا عن قلقه من عودة الفتنة تحت مسمى جديد التي تستهدف خلق التفرقة والتسبب في حرب بين أهالي ومكونات المنطقة.وأكد البارزاني ضرورة دفاع البيشمركة عن أهالي المنطقة ومنع الاعتداءات على ممتلكات سكان قضاء “طوزخورماتو”, مشيرا إلى أن بعض الأشخاص والجهات التي كانت مصدرا للمشكلات والفتنة سابقا لها يد في تجدد الاشتباكات بين الحشد الشعبي والبيشمركة.من جانبه, دعا محافظ كركوك العراقي نجم الدين كريم, إلى خروج جميع القوات من قضاء “طوزخورماتو”, وان تتولي مهمة الأمن بالقضاء قوات من الشرطة المحلية.وقال نجم الدين كريم, في تصريح صحفي, إن “جميع أهالي طوزخورماتو يرغبون في السلام والتعايش, ولا أحد منهم يريد هذا التوتر, وواجبنا أن نساعدهم, وعلى الرغم من جعل طوزخورماتو تابعة إداريا لصلاح الدين, لكن توفير الماء والكهرباء والنفط الأبيض لها يقع على عاتق كركوك, ولدينا علاقات جيدة معها ومن المهم لنا أن تكون مستقرة”.وكانت الاشتباكات في قضاء “طوزخورماتو” تجددت أمس /الاثنين/ بين قوات “الحشد الشعبي” التركماني و”البيشمركة” الكردية, رغم التوصل لاتفاق لوقف إطلاق النار بيان الجانبين..وأشارت مصادر كردية إلى أن قوات “كوماندوز” كردية حررت ثمانية مقاتلين من”البيشمركة” كانوا محاصرين قرب مقر حزب الاتحاد الإسلامي الكردستاني من قبل مسلحي الحشد الشعبي داخل “طوزخورماتو”, لأكثر من ساعتين وكان معهم بعض المصابين.يذكر أن اشتباكات وقعت بين الحشد الشعبي والبيشمركة فجر الأحد الماضي في طوزخورماتو, أسفرت عن مقتل 11 مقاتلا من “البيشمركة” ومواطنين أكراد, و25 مسلحا من قوات “الحشد الشعبي”.. ويشكل الكرد نسبة 55% من سكان طوزخورماتو والعرب 15% والتركمان 30 % من السكان.

دعا رجل دين مسيحي كبير في العراق اليوم الثلاثاء(26 نيسان/ أبريل 2016) المرجعيات الدينية الإسلامية العراقية بتفكيك الفكر التكفيري المرعب الذي يشكل خطراً على المسلمين والمسيحيين في العراق.وقال بطريارك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل ساكو: “صدمنا أول أمس الأحد بتفجير كنيسة الساعة بالموصل وهي كنيسة متميزة برسومها وتضم مدرسة وفيها العديد من الطلبة ومكتبة عامره كانت تقدم المصادر لطلبة جامعة الموصل وبرج شاهق للكنيسة وساعة أهدتها زوجة نابليون بونابرت لخدمة الموصل”.وأضاف ساكو أن قيام داعش بتفجير كنيسة الساعة في الموصل هو بمثابة هدم للذاكرة والتراث العريق للمسحيين والمسلمين وهي رسالة حزن وإحباط تدفع مسيحيي العراق لترك البلد والهجرة من أرضهم”.وذكر ساكو أن “المشكلة ليست فقط تجاه المسيحيين بل المسلمين أيضاً وما يجري يدفع بالبلد إلى الهاوية، والسياسيون يتصارعون على الكراسي والبلد يحترق في كل مكان ولا يوجد هناك خطط وفعل جدي لدحر داعش وتخليص البلد من هذا التنظيم”.وأضاف بطريارك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل ساكو أن “الجميع اليوم في العراق يشعر أنه مهمش والجميع لديهم انطباع بأنه ليس له حماية وأتوجه بنداء إلى الحكومة العراقية اليوم وأقول لها ليس هذا وقت المصارعات بل علينا رص الصف للخلاص من داعش وعلى الحكومة العراقية مسؤولية جادة لتحرير المدن وعودة الأعمار وتمكين الناس النازحين من العودة لبيوتهم”.وطالب البطريرك لويس رفائيل ساكو “المرجعيات الإسلامية للعمل على تفكيك الفكر التفكيري المرعب الذي يهدد العراق ويهدد المسلمين. فهؤلاء المجرمون فجروا قبل ذلك النبي يونس والتفجيرات ستحصل أكثر وأكثر وهو أمر مقلق ويخلق إحباط لدى الجميع ونحن ننتظر موقف من الحكومة العراقية والتحالف الدولي لتحرير المدن المحتلة والقضاء على داعش”.اخبار العراق اليوم الثلاثاء الموافق السادس و العشرون من شهر ابريل الجاري لعام 2016 ، و متابعة لاهم الاخبار الخاصة بدولة العراق اليوم و اليكم الاخبار بالتفاصيل .رفض قبول استقال وزير النفط من قبل رئيس الوزراء العراقي حيدر العباديحيث قد قامت مستشارية وزارة النفط العراقي اليوم بالاعلان عن ان رئيس الوزراء العراقي حيد العبادي قد قام برفض قبول الاستقالة ، و التي قد قدمها وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي ، و قد اوضحت المستشارية علي ان حيدر العبادي رئيس الوزراء العراقي قد قام يوم امس الاثني بالاتصال الهاتفي بوزير النفط العراقي الحالي عادل عبد المهدي ، ليبلغة خلالها علي انه قد رفض قبول الاستقالة التي اقبل علي تقديمها .و قد اكدت مستشارية النفط علي ان الوزير قد اصر خلال المكالمة علي طلب الاستقالة ، و الجدير بالذكر ان تلك هي المرة الثانية التي يتقدم بها عادل عبد المهدي الي حيدر العبادي باستقالتة من منصبة كوزير للنفط داخل العراق .الشرطة العراقية تغلق الطرقات المؤدية الي ساحة التحرير بالعراقحيث قد اكدت بعض المصاجر التابعة للشرطة العراقية علي ان قوات الامن بالعراق ، قد عملت علياغلاق الطرقات التي تؤدي الي ساحة التحرير بالعراق ، كما انها عملت علي تكثيف الانتشار الامني بالمناطق المحيطة به ، حيث قد تم تداول الاخبار عن قيام المواطنين بمظاهرة مليونية اليوم داخل ساحة التحرير داخل العاصمة العراقية بغداد .وعلية فقد قامت قوات الامن العراقية باتخاذ مكافة الاحتياطات اللازمة للانتشار الامني ، و قد اوضحت المصادر الي انه قد تم اغلاق الباب الشرقي و ايضا شارع السعدون و شارع النضال وساحة الطيران و غيرها من الشوراع و المناطق التي تؤدي الي ساحة التحرير بالعراق .

اترك رد