الرئيسية » الأخبار » مفاجأة .. خطر كبير يهدد قناة السويس بعد اكتشاق هذا الممر في الصين

مفاجأة .. خطر كبير يهدد قناة السويس بعد اكتشاق هذا الممر في الصين

“التغير المناخي يصنع ممرًّا منافسًا لقناة السويس”، هذا ما أوردته صحيفة “الصين” الرسمية، في تقريرٍ لها نشرته اليوم الأربعاء، لافتةً إلى دعوة حكومة بكين لشركات الملاحة من أجل استخدام ما يعرف باسم “الممر الشمالي الغربي” الذي يخترق القطب الشمالي، والذي نشأ بفضل التغير المناخي وذوبان الجليد.

وقالت الصحيفة، في تقريرها: “السفن ستجتاز هذا الممر متجنبة قناة السويس لتقليل الزمن الذي تستغرقه الرحلات البحرية بين المحيطين الأطلسي والهادى”.

وأضافت: “تعدَّدت مزايا هذا الممر الجديد، ومن بينها توفير الوقت والمال لشركات النقل البحري الصينية، فعلى سبيل المثال تكون الرحلة البحرية من شنجهاي إلى ميناء هامبورج الألماني عبر الممر الشمالي الغربي أقصر بـ2800 ميل بحريًّا عن الطريق المار عبر قناة السويس”.

وتابعت: “كانت إدارة سلامة الملاحة الصينية قد أصدرت في وقت سابق من الشهر الحالي دليلاً يقع في 356 صفحة باللغة الصينية يحتوي على تعليمات مفصلة للإبحار من الساحل الشمالي لأمريكا الشمالية إلى المحيط الهادئ الشمالي”.

ونقلت الصحيفة عن ليو بينجفي الناطق باسم وزارة الملاحة البحرية قوله: “عندما تعتاد السفن استخدام هذا الطريق، سيغير ذلك وجه الملاحة التجارية العالمية، مما سيكون له أثر كبير على التجارة العالمية والاقتصاد العالمي وتدفق رؤوس الأموال واستغلال الموارد الطبيعية”.

وأضاف “الناطق” أنَّ السفن التجارية الصينية ستستخدم الممر الشمالي الغربي في المستقبل، دون أن يتطرق إلى جدول زمني محدد.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول آخر “لم تذكر اسمه” قوله إنَّ الطريق ستكون له منافع استراتيجية للصين، وأضاف: “لقد استوعبت العديد من الدول القيمة المالية والاستراتيجية للممر القطبي كما فعلت بكين”.

وذكرت الصحيفة: “للممر أيضًا أضراره، وهي تتمثل في غياب البنى التحتية والأضرار التي قد يحدثها الجليد للسفن والطقس المتقلب”.

بدوره، نقل موقع “وان إنديا” الإخباري الهندي عن وو يوكسيا مسؤول في الإدارة البحرية القول: “بما أنَّ الجليد الذي كان يغطي هذا البحر بدأ في الانحسار بفضل التغير المناخي، زادت المنافع المحتملة لهذا الطريق، لذا نحن بحاجة إلى دليل بحري للسفن التي تحمل العلم الصيني، كما سيتم تجنب مضيق ملقا وقناتي السويس وبنما”.

اترك رد