الرئيسية » الترفيه » مارتن يول مدرب الاهلي الجديد ,السيرة الذاتية للمدير الفني للنادي الاهلي ,رسمياً مارتن يول مدرباً للاهلي بعد الموافقة على جميع شروطة

مارتن يول مدرب الاهلي الجديد ,السيرة الذاتية للمدير الفني للنادي الاهلي ,رسمياً مارتن يول مدرباً للاهلي بعد الموافقة على جميع شروطة

متابعينا الاعزاء زوار موقع اكروس نيوز الاخباري الان ننشر لكم في اخبار الرياضة المصرية مارتن يول مدرب الاهلي الجديد ,السيرة الذاتية للمدير الفني للنادي الاهلي ,رسمياً مارتن يول مدرباً للاهلي بعد الموافقة على جميع شروطة.

وذلك حيث يحمل الهولندى مارتن يول المدير الفني الجديد للنادي الأهلي سيرة ذاتية رائعة، من خلال تدريبه لعدد من الفريق الأوروبية الكبيرة خلال مشواره التدريبي الذي بدأ في عام 1991 بقيادة فريق ادون هاج الهولندي بدوري الهواة ثم انتقل بعدها لتدريب فريق شفينينجن في موسم 1995 ووبدأ مارتن يول مسيرته في التطور خاصة بعد توليه تدريب فريق أر كي سي فالفيك والذي تم تعيينه خلالها وهو يقبع في المركز الأخير من الدوري الهولندي برصيد 3 نقاط فقط، ليتمكن بعدها من مساعدة الفريق في الاستمرار في الدوري، ويتمكن في الموسم التالي من قيادته للمنافسة على المقاعد الأوربية الأربعة الأولى في الموسم التالي.

مدرب الاهلي الجديد ,السيرة الذاتية للمدير الفني للنادي الاهلي ,رسمياً مارتن يول مدرباً للاهلي بعد الموافقة على جميع شروطة

ذلك حيث عقد محمود طاهر، رئيس النادى الأهلى، جلسة مع الهولندى مارتن يول فى مدينة الضباب “لندن” خلال الساعات الماضية، للاتفاق على كل بنود التعاقد فى وجود محامى مدرب تونتهام السابق، وشهدت الجلسة موافقته على تدريب الأهلى بعد الموافقة على شروطه الأربعة ,واشترط مارتن يول امتداد فترة التعاقد لموسمين ونصف الموسم وليس موسما ونصف كما كان يرغب مسئولو الأهلى، وأن يكون الشرط الجزائى بالعقد 3 أشهر فقط، واصطحابه لمدرب عام ومخطط أحمال ومحلل أداء، بينما كان الشرط الأخير هو حصوله على مبلغ مليون ونصف المليون دولار فى الموسم الواحد للجهاز الفنى بالكامل.

مفاوضات الأهلى مع “يول” شهدت حالة من الشد والجذب إلا أن محمود طاهر رضخ فى النهاية لطلبات الهولندى المخضرم، لرغبته فى إسناد المسئولية لمدرب يملك سيرة ذاتية كبيرة ,وكان الأهلى قد اقتصر اختياراته على مارتن يول والإنجليزى هارى ريدناب – كبديل لمارتن يول ـ بعد مرونة سفارتى هولندا وإنجلترا فى قدوم مدرب أجنبى من بلادهم فى الوقت الحالى، فيما تحفظت سفارتا ألمانيا وفرنسا، بعد أن كانت الإدارة الحمراء قد توصلت أيضا لاتفاق مادى مع الألمانى وينفرد شايفر والفرنسى آلان جيريس.

بعد ذلك، تولى مارتن يول منصب المدير الفني المساعد لنادي توتنهام الإنجليزي في موسم 2004 مساعدًا للفرنسي جاك سانتيني، ثم تم إقالة سانتيني بعد 13 مباراة، وتصعيد مارتن يول لمنصب المدير الفني ,وفي الموسم التالي استطاع يول تحسين ترتيب توتنهام بجدول الدوري، حيث نافس بقوة على التأهل إلي مسابقة دوري أبطال أوروبا، قبل ان ينهي الموسم خامسًا، ليشارك بعدها في الدوري الاوروبي كأفضل مركز لتوتنهام بالدوري منذ أكثر من 15 عاماً، حيث تلقيت شباكه 38 هدفاً فقط في أفضل رصيد للفريق منذ 1971 ,وفي الموسم التالي قاد توتنهام لتحقيق الفوز في الديربي اللندني على تشيلسي لأول مرة منذ 1990، كما نجح في الوصول للدور ربع النهائي في الدوري الأوروبي وكأس إنجلترا كما أنهي الموسم في المركز الخامس مجدداً مع السبيرز كأول مدرب يتمكن من ذلك مع الفريق اللندني منذ الثمانينات.

عقب تجربة توتنهام، انتقل مارتن يول لتولي الإدارة الفنية لنادي هامبورج الألماني في موسم 2008-2009، حيث تولى المهمة وكان النادي الألماني في صدارة الترتيب، قبل أن ينهي المسابقة في المركز الخامس، تمكن من الوصول إلى نصف نهائي كأس الاتحاد الأوروبي وكأس ألمانيا لأول مرة منذ عام 1980 ,عاد مارتن يول بعد ذلك إلي هولندا لتولي قيادة نادي آياكس الهولندي في موسم 2009، خلفًا لفان باستن بعقد يمتد 3 مواسم، حيث قاد الفريق الهولندي للتتويج ببطولة الدوري الهولندي ,واستطاع مارتن يول خلال مسيرته التتويج ببطولتين أحدهما كانت بطولة الكأس بهولندا مع فريق رودا الهولندي في موسم 1996-1997 والأخري كانت لنفس البطولة مع فريق أياكس في موسم 2009-2010 ,,علي صعيد الألقاب الفردية توج الهولندي كأفضل مدرب في هولندا بعام 2001 كما حصد نفس اللقب ولكن بالدوري الإنجليزي كأفضل مدير فني في البريميرليج في شهر نوفمبر 2004.

مع اطيب التمنيات .

اترك رد