الرئيسية » الأخبار » هاام # اخر اخبار داعش , اخبار ومستجدات تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق الاثنين 22/2/2016

هاام # اخر اخبار داعش , اخبار ومستجدات تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق الاثنين 22/2/2016

ننشر اخبار ومستجدات تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق أعدم تنظيم “داعش” الإرهابي المسلح 18 رجلًا من قدامى المنتسبين إلى الشرطة في مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار شمال غرب العاصمة العراقية بغداد.وأعرب مسؤولون محليون عراقيون، حسبما ذكر راديو “سوا” الأمريكي اليوم الاثنين، عن خشيتهم من قيام التنظيم الإرهابي بعمليات إعدام جماعية ردا على قيام بعض أبناء العشائر في المدينة بحمل السلاح بوجه التنظيم.

اخبار داعش
اخبار داعش اليوم
اخر اخبار داعش

اخر اخبار داعش جدير بالذكر أن القوات العراقية بمساندة من عشائر الأنبار والحشد الشعبي تفرض حصارا على الفلوجة التي لا يزال عشرات آلاف المدنيين داخلها.

متابعة مستجدات اخر اخبار داعش 22 فبراير 2016 علي اكروس نيوز ,عقد قادة جيوش حوالي 30 دولة مشاركة في التحالف الذي تقوده واشنطن ضد داعش اجتماعا، الاثنين 22 فبراير/شباط، في الكويت للتباحث في ضرباتهم ضد مسلحي التنظيم في سوريا والعراق.وقال رئيس الأركان العامة بالجيش الكويتي، الفريق الركن محمد خالد الخضر، في الجلسة الافتتاحية:” إننا مطالبون بتكثيف الجهود مع دول العالم للتصدي لظاهرة الإرهاب التي تمارسها تلك التنظيمات التي تهدد أمن الدول واستقرارها”، حسبما أفادت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية.

وعقد الاجتماع وسط إجراءات أمنية مشددة، ولم يسمح سوى للمصورين الصحافيين بالدخول والتقاط صور.ويأتي الاجتماع، وهو الثامن لقادة عسكريين من دول التحالف، الذي تشكل صيف العام 2014، بعد أقل من أسبوعين على اجتماع موسع لوزراء دفاع الدول المنضوية تحته ببروكسل، وتعهدهم بتكثيف العمليات ضد التنظيم الذي يسيطر على مساحات واسعة في سوريا والعراق.فيما تشارك في اجتماع الكويت 29 دولة، بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، إضافة إلى السعودية ومصر والعراق والإمارات.

ومن الجدير بالذكر أن مقاتلات التحالف شنت أكثر من 10 آلاف غارة على مواقع المسلجين، منذ صيف العام 2014، ما أدى إلى إنحسار المساحات التي يسيطرون عليها، لا سيما في العراق، حيث يقول مسؤولون إن القوات العراقية والكردية استعادت نحو 40 بالمئة من المساحات التي سقطت بيد التنظيم منذ الهجوم الكاسح الذي شنوه في البلاد، في يونيو/حزيران 2014.إلى ذلك، فلا يزال التنظيم يسيطر على مناطق عدة في العراق بينها مدينتا الموصل والفلوجة، إضافة الى مناطق عدة في شمال سوريا وشرقها ووسطها، كما وسع داعش مؤخرا وجوده في ليبيا.

اترك رد