الرئيسية » الأخبار » أخبار سوريا اليوم .. ‘‘كيرى’’ محادثاتنا مع الروس “بناءة” .. ولا يزال يتعين القيام بالكثير للتوصل الى هدنة بسوريا

أخبار سوريا اليوم .. ‘‘كيرى’’ محادثاتنا مع الروس “بناءة” .. ولا يزال يتعين القيام بالكثير للتوصل الى هدنة بسوريا

اخبار سوريا – كيري: لا يزال يتعين القيام بالكثير للتوصل الى هدنة بسوريا.. ومحادثاتنا مع الروس “بناءة”


“جريدة أكروس نيوز”

أكروس نيوز ، قال وزير الخارجية الامريكي جون كيري, يوم الجمعة, انه لا يزال يتعين القيام بالكثير للتوصل الىوقف “العمليات القتالية” في سوريا”, وذلك ضمن اتفاقات توصلت إليها القوى الكبرى خلال اجتماعها منذ أيام في ميونخ , واصفا المحادثات مع روسيا بشان وقف “الهدنة” في سورية بانها “بناءة”.

وعقدت المجموعة الدولية لدعم سوريا, والتي تضم نحو 17 دولة بينها الولايات المتحدة وروسيا والسعودية وايران, في مدينة ميونيخ الألمانية اجتماعا, منذ اسبوع, لمناقشة سبل حل الأزمة السورية، وتوصلت لعدة اتفاقات اهمها ادخال مساعدات انسانية ووقف العمليات العدائية خلال اسبوع.

واعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف, يوم الأربعاء, ان نجاح اتفاق ميونخ يتوقف على موقف الولايات المتحدة الامريكية، عقب يوم على رفض واشنطن تحديد موعد لتطبيق اتفاق “وقف الأعمال العدائية” في سوريا، وتوعد وزارة دفاعها (البنتاغون) بـ”الرد على انتهاك الاتفاق”.

وياتي هذا بعدما أقر الأمين العام للامم المتحدة بان كي مون, الخميس, بعدم قدرة المنظمة الدولية على مراقبة وقف “العمليات العدائية” في سوريا.

وأضاف كيري ان “الاتفاق على نماذج لوقف الأعمال القتالية في حالة مثل الحالة السورية عملية تقنية جدا ومليئة بالتفاصيل , لذلك فإن فرقنا ما زالت تعكف عليها, ونحن نريد لهذه العملية أن تكون قابلة للاستمرار وإذا أثبت كل المشاركين استعدادهم للجلوس حقا وإنجاز ذلك يمكننا أن نصل إلى وقف للأعمال القتالية.”

وقال كيري, في تصريحات صحفية, بعد وقت قصير من وصوله إلى لندن, إن المناقشات المكثفة التي شارك فيها دبلوماسيون أمريكيون مع نظرائهم الروس بشأن وقف “الأعمال القتالية” في سوريا كانت “جادة وبناءة” حتى الآن, مع قليل من القضايا الصعبة التي لم تحل بعد.

ويتمنى فريق عمل “جريدة أكروس نيوز” أن يكون نال هذا المقال إعجابكم ويتمنى فريق عمل “جريدة أكروس نيوز” تكرار هذه الزيارة لمتابعة أهم الأخبار العالمية والعربية والسياسية والإقتصادية والفنية والثقافية والرياضية والترفيهية.

اترك رد