الرئيسية » منوعات » عاجل الان الاخبار عن وفاة بطرس غالي الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة وهذا ما قاله عن الإخوان قبل وفاته فيديو

عاجل الان الاخبار عن وفاة بطرس غالي الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة وهذا ما قاله عن الإخوان قبل وفاته فيديو

على جريدة اكروس نيوز الاخباري الان ننشر لكم عاجل الان الاخبار عن وفاة بطرس غالي الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة وهذا ما قاله عن الإخوان قبل وفاته.وذلك حيث توفي بطرس غالي، الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة، مساء الثلاثاء عن عمر يناهز 94 عاما، في أحد مستشفيات المصرية بالجيزة، بعد صراع طويل مع المرض ,وبطرس غالي دبلوماسي مصري من عائلة قبطية وأم أرمينية وهو حفيد بطرس نيروز غالي رئيس وزراء مصر في أوائل القرن العشرين الذي اغتاله إبراهيم الورداني, هو أيضاً عم يوسف بطرس غالي الذي كان وزيراً للمالية وهرب منمصر بسبب فساده.

الاخبار عن وفاة بطرس غالي الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة وهذا ما قاله عن الإخوان قبل وفاته

ومن المعروف أيضا معارضة بطرس غالي لجماعة الإخوان المسلمين التي عزلها عبد الفتاح السيسي وحاكم قياداتها اذ قال أخر تصريح له بعد انقلاب 30 يونيو، مع الإعلامي يوسف الحسيني ” إن السنة التي حكم فيها الإخوان المسلمين مصر أخروها 20 عامًا للخلف مرة أخرى”.

وأضاف غالي :«خربوا في البنية السياسية المصرية، وفي تركيبة المصريين»، متابعًا: «قتلوا القضاء المصري وكانوا عايز يتخلصوا من الجيش والقانون المدني».

كل ما تريد أن تعرفه عن بطرس غالي..

ولد بطرس بطرس غالي – الذي توفي الثلاثاء – في 14 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1922 في العاصمة المصرية القاهرة ,وكان غالي – وهو أستاذ جامعي وسياسي مصري – قد شغل منصب الأمين العام للأمم المتحدة لولاية واحدة مدة خمس سنوات في أول يناير/كانون الثاني 1992 وحتى ديسمبر/كانون الأول 1996.

وكان أول عربي وإفريقي يشغل هذا المنصب في المنظمة الدولية، في فترة تزايد فيها نفوذها في أعقاب دورها الحاسم في حرب الخليج الأولى ,وينحدر غالي من أسرة قبطية ذائعة الصيت، إذ كان جده بطرس نيروز غالي رئيس وزراء مصر في أوائل القرن العشرين. وهو عم بطرس غالي وزير المالية السابق في عهد الرئيس السابق حسني مبارك.

وقد أنهى غالي درجته الجامعية الأولى في جامعة القاهرة في 1946، ثم حصل على درجة الدكتوراه في القانون الدولي في جامعة باريس في 1949 ,وعمل بعد ذلك في تدريس القانون الدولي، والعلاقات الدولية، في جامعة القاهرة وجامعات أخرى في أمريكا وأوروبا والشرق الأوسط، وإفريقيا. وكتب عدة كتب بالعربية والفرنسية.

وفي أكتوبر عام 1977 عين غالي وزير دولة للشؤون الخارجية. وصحب في الشهر التالي الرئيس المصري السابق أنور السادات في رحلته إلى القدس، بعد استقالة وزير الخارجية آنذاك، محمد إبراهيم كامل، احتجاجا على التقارب المصري- الإسرائيلي ,ثم أصبح غالي نائبا لرئيس الوزراء في عام 1991 ,وخلال توليه منصب الأمين العام للأمم المتحدة، دعم غالي بشدة دور المنظمة الدولية في الوساطة في مرحلة ما بعد الحرب الباردة.

وشهدت ولايته عمليات صعبة وطويلة الأمد لحفظ السلام في البوسنة والهرسك، والصومال، ورواندا ,وقاد في 1995 احتفالات الأمم المتحدة بالذكرى الخمسين لتأسيسها ,لكن استياء الولايات المتحدة، من نهج غالي المستقل، حال في النهاية دون نجاحه في تولي أمانة الأمم المتحدة لولاية ثانية في 1996 ,ورأس بطرس غالي في الفترة من 2003 إلى 2006 مجلس مركز الجنوب، وهو منظمة حكومية دولية للبحوث للدول النامية.

وترأس غالي منظمة الفرانكوفونية الدولية بعد عودته من الأمم المتحدة. كما رأس المجلس الأعلى لحقوق الإنسان في مصر ’ولكنه استقال من رئاسة المجلس في فبراير من عام 2011 وأسس بطرس غالي مجلة السياسة الدولية الفصلية التي تصدر عن صحيفة الأهرام.

اترك رد