الرئيسية » الأخبار » أخبار العراق .. إصابة 3 جنود بريطانيين بشمال العراق فى عملية سرية

أخبار العراق .. إصابة 3 جنود بريطانيين بشمال العراق فى عملية سرية

إصابة 3 جنود بريطانيين في عملية سرية شمال العراق


“جريدة أكروس نيوز”

أكروس نيوز ، ذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية السبت 6 فبراير/شباط أن ثلاثة من أفراد القوات البريطانية الخاصة أصيبوا في اشتباكات مع مسلحين تابعين لتنظيم “داعش” في العراق.

ونفذ طيران القوة الجوية 4 طلعات لاسناد القطعات في حقل علاس أسفرت عن تدمير آليات تابعة لتنظيم داعش في المنطقة، وكانت طلعات طيران التحالف 17 طلعة في الرمادي أسفرت عن قتل 29 مسلحا وتدمير مخبئين وستة مواضع دفاعية وثلاث مراكز تجمع وصهريج ومعمل تفخيخ للعجلات وقتل قناصين في منطقة السجارية.

وفي محافظة صلاح الدين، تمكنت القطعات الأمنية من صد تعرض فاشل للعدو وقتلت العشرات منهم وتدمير عجلات مختلفة الأنواع، بالإضافة إلى تدمير دبابة مفخخة من قبل طيران الجيش، وقد أدى التعرض إلى جرح ضابط و6 مراتب.

وتمكنت وحدة أمنية تابع لقيادة عمليات بغداد من إلقاء القبض على عدد من المطلوبين وفق مواد قانونية مختلفة في عدد من مناطق العاصمة.

ونفذ سلاح الجو طلعات نتج عنها تدمير 4 أوكار للعدو وقتل من فيها، في وقت تمكن فيه طيران التحالف الدولي من تنفيذ ضربة جوية في القاطع نفسه، نتج عنها تدمير عجلة تحمل رشاشة أحادية.

وفي العاصمة بغداد، واصلت القوات الأمنية في عمليات بغداد والفرق المرتبطة بها دك مواقع المجاميع الإرهابية ضمن عملية تطهير وتحرير منطقة البو شجل، حيث تمكنت من قتل 22 مسلحا بينهم انتحاريان يرتديان أحزمة ناسفة، وتدمير سيارتين مفخختين وقتل من فيهما من الإرهابيين وضبط معمل ومخبأ للعبوات الناسفة يحتوي على 92 عبوة ناسفة.

وأضاف المراسل أن الفرقة الثامنة التابعة للجيش عالجت بالمدفعية تجمعا لعناصر التنظيم أسفر عن مقتل 10 مسلحين وحرق عدد من السيارات المفخخة، كما قتلت فرقة الرد السريع شرطة اتحادية إرهابي وإصابة اثنين آخرين حاولوا التقرب من قطعاتنا العسكرية في حصيبة الشرقية.

من جهته، أفاد مراسلنا في بغداد السبت 6 فبراير/شباط أن قوة أمنية عراقية عثرت على مقبرة تضم رفات 15 شخصا قتلوا على يد داعش أثناء عمليات تفتيش المباني في منطقة البو ذياب في الرمادي غرب العراق.

وتشارك بريطانيا في ضربات جوية على مناطق خاضعة لسيطرة “داعش” في العراق وسوريا، وتقول إن قواتها الموجودة في العراق تقوم بتدريب قوات الأمن العراقية.

وذكر التقرير أن مقاتلي “داعش” الذين أطلقوا النار قُتلوا جميعا عندما ردت القوات الخاصة بإطلاق نيران الأسلحة وطلبت شن ضربة جوية، مضيفة أن الجنود البريطانيين الثلاثة أصيبوا بشظايا وتلقوا علاجا على الفور قبل نقلهم جوا في طائرة هليكوبتر.

وأشارت الصحيفة إلى أن المصابين من وحدتي “اس. ايه. اس” و “اس. بي. اس” وأنهم كانوا يشاركون في دورية لقوات خاصة حليفة مؤلفة من 25 فردا في شمال العراق عندما تعرضوا لإطلاق نار من 30 مسلحا من “داعش” كانوا في سيارات رباعية الدفع مصفحة مسروقة من الجيش العراقي.

ويتمنى فريق عمل “جريدة أكروس نيوز” أن يكون نال هذا المقال إجابكم ويتمنى فريق عمل “جريدة أكروس نيوز” تكرار هذه الزيارة لمتابعة أهم الأخبار العالمية والعربية والسياسية والإقتصادية والفنية والثقافية والرياضية والترفيهية.

اترك رد