الرئيسية » الأخبار » أخبار إنتخابات رئاسة أمريكا / تحديد موعد بدأ الإنتخابات الأمريكية في نوفمبر 2016

أخبار إنتخابات رئاسة أمريكا / تحديد موعد بدأ الإنتخابات الأمريكية في نوفمبر 2016

تبدأ بعد ساعات الجولة الاولى من الانتخابات التمهيدية بولاية أيوا لاختيار مرشح الحزبين الجمهوري والديموقراطي وذلك لخوض انتخابات الرئاسة الأمريكية في شهر نوفمبر القادم.وتعتبر الانتخابات التمهيدية في ولاية أيوا-حسبما يرى المحللون السياسيون الأمريكيون- اختبارا قاسيا يضع على المحك قدرة كل مرشح على التفاوض خلال المراحل المقبلة من الحملة الانتخابية.وكانت ولاية أيوا الواقعة في وسط الغرب الامريكي اكتسبت شهرتها خلال الانتخابات الرئاسية عام 1976 حينما تمكن الرئيس الاسبق جيمي كارتر الذي كان يعتبر شخصية مغمورة حينها، من تحقيق تقدم مفاجئ بعد اللقاءات والأنشطة التي أجراها في مختلف مقاطعات هذه الولاية.

ومنذ ذلك الحين، يحرص مرشحو الحزبين معا على تخصيص جزء مهم من جدول أعمالهم لهذه الولاية في محاولة لاستمالة الناخبين المحليين والحصول على دعمهم.ومن المقرر ان تبدأ عملية التصويت في ولاية أيوا في الساعة الثامنة مساء في 1681 مجمعا انتخابيا، وقد كثف المرشحون الجمهوريون والديموقراطيون جولاتهم الانتخابية في ولاية أيوا أمس الأحد على أمل أن يعطيهم الفوز بأصوات الناخبين في هذه الولاية زخما للمضي قدما في جولات الانتخابات التمهيدية القادمة، فقد حضر كل من المرشح الجمهوري الأوفر حظا الملياردير دونالد ترامب ومنافسه السيناتور تيد كروز قداسا مع أنصارهما في الساعات الأخيرة قبل عملية التصويت.

في حين نظم ترامب لقاءين مع أنصاره حيث ركز على الناخبين المتدينيين المحافظين والذين اعلنوا دعمهم له. كما التقى كروز الذي يحتل المرتبة الثانية بين المرشحين الجمهوريين بأنصاره أمس في ولاية ايوا.وناشد كروز الذي زار جميع مقاطعات الولاية البالغة 99 أنصاره إلى اصطحاب أفراد عائلاتهم وأصدقائهم الى المجمعات الانتخابية للادلاء بأصواتهم.وذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” أن كروز قد لجأ الى تكتيك وصفه مسئولو ولاية أيوا بأنه غير أخلاقي إذ بعث برسائل إلى الناخبين الأمريكيين بالولاية يحذرهم من مخالفة قواعد الانتخابات إذا لم يتوجهوا إلى المجمعات الانتخابية.

وعلى الجانب الآخر، نظمت هيلاري كلينتون المرشحة الديموقراطية لقاء بأنصارها بإحدي المدارس الثانوية بحضور زوجها الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون وابنتها تشيلسي
|، وحذرت كلينتون في كلمتها من أن الولايات المتحدة ستواجه مستقبلا مظلما اذا دخل الجمهوريون البيت الابيض.بينما ضاعف مسئولو الحملة الانتخابية للسيناتور بيرني ساندرز من الدعاية عبر البريد الالكتروني والهواتف المحمولة حيث طالبوا الناخبين بضرورة الإدلاء بأصواتهم.

وأشارت نتائج استطلاع للرأي أجرته شبكة إن بي سي الأمريكية قبل ساعات من بدء التصويت في ولاية أيوا إلى تقدم المرشح الجمهوري ترامب بنسبة 28% مقابل 23% للسيناتور كروز بينما احتل السيناتور ماركو روبيو المركز الثالث بنسبة 15%.ومن ناحية أخرى، أظهر الاستطلاع تأييد 45% من الناخبين المحتملين في ايوا لهيلاري كلينتون مقابل 42% لمنافسها السيناتور ساندرز، وعلى صعيد آخر, يتوقع خبراء الارصاد الجوية أن تشهد ولاية أيوا عاصفة ثلجية ليل الاثنين وصباح الثلاثاء وهو ما قد يؤثر على نسبة إقبال الناخبين على التصويت ، الأمر الذي قد يثير قلق المرشحين الجمهوريين والديموقرطيين على حد سواء.

اترك رد